الرئيسية / الأخبار / نتائج اليوم الأول من اجتماع المكتب التنفيذي للحزب الحاكم

نتائج اليوم الأول من اجتماع المكتب التنفيذي للحزب الحاكم

أقر حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم فى موريتانيا إطلاق حملة شاملة لدعم التعديلات الدستورية المقترحة من طرف الحكومة، وألزم كبار الفاعلين فيه باتخاذ كل التدابير اللازمة من أجل انجاح الحملة وتعبئة الشعب لما أسماه قادة الحزب بالتحدى الكبير.

وأستمع قادة الحزب فى اجتماع مغلق اليوم الخميس 30 مارس 2017 إلى عرض قدمه رئيس الحزب سيدى محمد ولد محم عن التعديلات الدستورية المقترحة وجديد الساحة الوطنية، وآفاق العمل المتوقع فى ظل قرارات الرئيس الأخير، والمطلوب من الحزب باعتباره عمود الأغلبية ورافعتها السياسية.

كما أستمع قادة الحزب إلى عرض آخر قدمه الوزير الأول يحي ولد حدمين عن الإجراءات المتخذة من قبل الحكومة لطرح التعديلات الدستورية، والعمل المقرر القيام به قبل السابع والعشرين من الشهر القادم من أجل استكمال المسار القانون والإدارى لعرض التعديل على الشعب.

وابقى المكتب نفسه فى حالة اجتماع مفتوح من أجل دراسة المزيد من الخيارات، وخصوصا لوائح البعثات المقرر توجيهها إلى الداخل، والأنشطة التى ستقام بحضور قادة الحزب وأعضاء الحكومة، والتدابير المطلوبة من أجل إنجاح أي نشاط آخر قد يقرره الرئيس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *