الرئيسية / الأخبار / الحوض الشرقي / السياسة الفاشلة للحزب الحاكم وراء تهميش احدى أكبر المجموعات السياسية

الحوض الشرقي / السياسة الفاشلة للحزب الحاكم وراء تهميش احدى أكبر المجموعات السياسية

أحست اجدى أكبر المجموعات السياسية بالحوض الشرقي “مجموعة أهل خو” بالتهميش منذوا وصول ولد محم رآسة الاتحاد من أجل الحمهورية الحاكم في موريتانيا .

وحسب حديث بعض ساكنة القرى في بلديات أم آفنادش وآكوينيت وبربافات أن بداية التهميش المجموعة جاء بعد تصويتهم ضد الحزب الحاكم والاطاحة به في بلدية أم آفنادش ، وجاء ذلك بعد رفض الحزب ترشيح محمد الأمين ولد خو في البرلمانيات ،

ومما زاد الطين بلة اقالة البكاي ولد خو من منصبه كمفتش عام في وزارة الوطيفة العمومية المنصب الذى كان دون طموح المجموعة حيث لم يبقى لها من التعيينات التي تمثلها  سوى محاسب واجد .

مجموعة أهل خو السياسية في الحوض الشرقي هي مجموعة تقليدية كبيرة عدد المصوتين فيها يفوق التوقعات ولاءاتها مجانية لاتريد من ورائها جزاءا ولاشكورا يوجهونها متى وحيث شاؤو .

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *