الرئيسية / الأخبار / مريم بنت بلال تستعرض إنجازات الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة

مريم بنت بلال تستعرض إنجازات الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة

أو ضحت وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة خلال المؤتمر الصحفي المنعقد للتعليق على نتائج مجلس الوزراء أن القطاع قام خلال العشرية الأخيرة بمجموعة كبيرة من الأنشطة لصالح الفئات المستهدفة من السكان وفقا للمجالات التالية:

– الحماية الاجتماعية والتضامن الوطني وحماية وترقية الأشخاص ذوي الإعاقة

– الترقية النسوية والنوع والأسرة

– الطفولة

– التحسين والتهذيب والاتصال

واضافت انه في مجال الحماية الاجتماعية تم اعتماد استراتيجية وطنية للحماية الاجتماعية سنة 2013 مما نتج عنه اعداد السجل الاجتماعي للأسر الفقيرة والتكفل ب 3227 من مرضى الفشل الكلوي بمعدل سنوي يتراوح ما بين 635-700 مريضا يخصص القطاع لهم حوالي 30 بالمائة من ميزانيته السنوية، اضافة الى تقديم المساعدة المالية ل 4957 من المرضى المرفوعين للخارج والمصابين بالسرطان والفشل الكلوي والامراض المزمنة مما كلف حوالي 8ر53 مليون اوقية جديدة.

وبخصوص ترقية ودمج الأشخاص ذوي الإعاقة بين الوزيرة انه تم وضع ترسانة قانونية شملت من بين أمور أخرى المصادقة على الاتفاقية الدولية المتعلقة بحقوق الأشخاص ذوي الاعاقة وبروتوكولها الاختياري سنة 2010 والمرسوم رقم 2010/222 القاضي بإنشاء المجلس الوطني متعدد القطاعات الخاص بقضايا الاشخاص ذوي الإعاقة والمرسوم 2013/193 المتعلق بصفة الشخص المعاق بالإضافة إلى المصادقة على المقرر رقم 2017/641 المتعلق ببطاقة الشخص المعاق.

واضافت انه تم خلال العشرية الأخيرة بإرادة سياسية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، إشراك المرأة في اعلى مستويات اتخاذ القرار حيث انتقل تمثيلها في مجلس الوزراء من 2 الى 3 قبل سنة 2009 لتصل 6 الى 10 في هذه العشرية، إضافة الى توحيد سن المعاش بين الجنسين في 60 سنة وتنفيذ برنامج وطني لترقية ودعم المشاركة السياسية للمرأة من خلال تنظيم العديد من الحملات السياسية وتكوين النساء المنتخبات بحيث وصل التمثيل النسوي الى 35 بالمائة في المجالس الجهوية و6ر19 في الجمعية الوطنية و31 بالمائة في المجالس الجهوية.

وفي مجال الطفولة اوضحت الوزيرة انه تم العمل على رفاهية الطفل من خلال وضع نظام وطني لحماية حقوق الطفل سنة 2009 وانشاء المجلس الوطني للطفولة وتكوين المربيات واستقبال فروع مراكز الحماية والدمج الاجتماعي خلال هذه العشرية ل 6923 طفلا في وضعية صعبة وإعداد برنامج وطني للتعليم ما قبل المدرسي وبناء 7 رياض أطفال عمومية جديدة وتجهيز 200 روضة بالمعدات.

واضافت انه تم اكتتاب 60 مربية لدعم المصادر البشرية للتعليم ما قبل المدرسي وتنفيذ برنامج وطني للتغذية الجماعية من خلال شبكة مراكز التغذية الجماعية في 10 ولايات مدعوم سنويا من طرف الحكومة بمبلغ 5ر6 مليون اوقية جديدة.آخر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *