الرئيسية / الأخبار / القصة الكاملة لقضية الاعتداء على الدركيين قرب باسكنو

القصة الكاملة لقضية الاعتداء على الدركيين قرب باسكنو

حكى أحد ساكنة آغور التابعة لمقاطعة باسكنو قرب الحدود الموريتانية المالية والمتطلعين بشلأنها أن صاحب سوابق معروف يدعى إحميده زار الدركيين في سوق أغور الأسبوعي وقضى معهم يومه يشرب الشاي ويأكل وعندما دخلا  في الصلاة إحتوى على سلاحهما ولاذ بالفرار مستقلا دراجته النارية وكان بجانب الدركيين ملاك سيارات رباعية الدفع طاردوه ودهسوه بسيارتهما وقبضو عليه ليحملوه الى باسكنوا من أجل التحقيق معه لينال جزاء عمله الدنيئ.

المصدر أكد أن منفذ العملية قد ألقي القبض عليه سابقا من طرف السلطات الموريتانية بتهمة تهريب المخدرات والمأثرات العقلية .

شاهد أيضاً

عاجل / أنفجار لغم على حافة نقل تابعة لسونيف يخلف عددا من القتلى والجرحى

أنفجر صباح اليوم لغم  على حافلة نقل تابعة لشريكة سونيف الرائدة خلف عددا كبيرا من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *