الرئيسية / الأخبار / سكان عاصمة بلدية أم آفنادش يموتون عطشا رغم الميزانية الضخمة للبلدية

سكان عاصمة بلدية أم آفنادش يموتون عطشا رغم الميزانية الضخمة للبلدية

تعيش ساكنة قرية أم آفنادش عاصمة أكبر بلديات مقاطعة النعمة موجة عطش خانقة دامت أكثر من شهر وسط تجاهل من القائمين على شأنها رغم الميزانية الضخمة التي تخصص لها  .

هذه القرية تحيط بها عدة قرى محسوبة على نافذين في البلدية توجه لها كل مداخيلها على الطريقة الزبونية والمحسوبية فيكون للجيوب النصيب الأكبر بالتعاون مع جهاة نافذة  .

متى ستتحرك الادارة و المنتخبون لإنقاذها من العطش المحدق  ومياه الآبار الملوثة التي أصبحت ملاذ الساكنة التي تم تجاهلها من طرف الجميع.

 

شاهد أيضاً

قمة بريطانية-أفريقية للاستثمار..

تستعد العاصمة البريطانية لندن، يوم الاثنين المقبل، لاحتضان قمة بين المملكة المتحدة ودول أفريقيا، مخصصة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *