الرئيسية / الأخبار / بنت خطرى : تهديدات السلطة لن تخيفنا وإنقاذ البلد مسؤولية الجميع (صور)

بنت خطرى : تهديدات السلطة لن تخيفنا وإنقاذ البلد مسؤولية الجميع (صور)

قالت القيادية بحزب عادل الوزيرة السابقة فاطمة بنت خطرى إن التهديدات التى أطلقتها السلطات الموريتانية لن تثنى المعارضة عن حراكها نحو الشارع من أجل فرض العدالة والديمقراطية، وانهاء هيمنة حكم الفرد ووقف تدهور الأوضاع المعيشية والأمنية والصحية داخل البلد.
وقالت بنت خطرى فى مهرجان جماهيرى حاشد لنساء المعارضة مساء اليوم الثلاثاء 25-10-2016 إن واقع البلاد الحالى يرثى له، الحريات منتهكة والأوضاع المعيشية صعبة والأسعار مرتفعة، والتعليم منهار، والبطالة منتشرة والظلم ضجت منه كل الفئات والجهات والأعراق.
وأكدت بنت خطرى مساهمة النساء المعارضات فى الحراك الهادف نحو ترسيخ الديمقراطية ورفض المسار الأحادي القائم حاليا، قائلة إن صيانة البلد وتحصين مستقبله مسؤولية الجميع.
وأضافت ” نحن نعيش فى واقع بالغ الصعوبة بفعل سوء التسيير والتدبير، لكن من الأمانة السياسية والأخلاقية أن نناضل من أجل ضمان مستقبل أفضل لأبنائنا وأبناء الشعب المغلوب على أمره، مستقبل يسوده العدل والحرية وتساوى الفرص، وتدار أموره بشكل مختلف عما نراه اليوم”.
وأكدت الوزير السابقة أن التاسع والعشرين من أكتوبر 2016 هو يوم للرفض، والمشاركة فيه ستكون بالغة الدلالة، ويجب على الجميع المساهمة فى تحريك الشارع من أجل لفت أنظار المجتمع والعالم إلى ما آلت إليه الأمور داخل موريتانيا بعد سنوات من اختطاف القرار والتعامل بمنطق الممالك.

زهرة شنقيط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *