الرئيسية / الأخبار / مثير / خمود وترد للخدمات يطبع المصالح الجهوية بالحوض الشرقي

مثير / خمود وترد للخدمات يطبع المصالح الجهوية بالحوض الشرقي

صوت الشرق النعمة / استياء وغضب وتوتر صفة يفرضها الواقع على المواطن في الحوض الشرقي بعد سحب البساط والقرارات من رؤساء المصالح في الولاية وذلك منذوا وصول الثنائي ولد حدمين ووزير المالية مناصبهم .

لقد تم حصر القرارات في العاصمة لتقسيمها بين المؤيدين لوزيرنا الأول اما معارضيه فيتم عرقلة مصالحهم وجعلها في المؤخرة كي لايستفيد صاحبها .واذا شكى المواطن المسكين لرئيس المصلحة في الولاية يرد بأن هذه قرارت من القمة من الوزير .

الله في عون المواطنين الذين لاوزراء لهم في الحكومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *