الرئيسية / الأخبار / الحالة المدنية قي النعمة مصدر غلق لروادها (تدونة)

الحالة المدنية قي النعمة مصدر غلق لروادها (تدونة)

تعود هذه الأخطاء إلى ضعف الكادر البشري و نقص الخبرة اللغوية التي تمكنه من كتابة الأسماء كتابة تمكن القارئ من إخراج الأصوات المعبرة فعلا عن الإسم المراد دون لبس أو تشابه مع أسماء أخرى قريبة منه .

أقترح على الجهات الحكومية المسؤولة أن تعمل على إيجاد معجم للأسماء الموريتانية القديمة و الحديثة ليتم دمجه في قاعدة البيانات الوطنية لإعطاء الكاتب فرصة الإطلاع على الصيغ المختلفة للاسم الذي هو بصدد كتابته ويطلع صاحب الإسم على الصيغة التي اختارها أو بصدد اختيارها حتى تكون مسؤولية الإختيار محددة التي هي ملك لصاحب الاسم و ذويه وليس للكاتب أيا كان.

في غياب ذلك المورد الداعم للعمل سيبقى سيل الأخطاء عارما و يتواصل استنزاف وقت و جهد و دراهم المواطن دون وازع.كامل الوطنية

صفحة مامين النعمة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *