الرئيسية / الأخبار / منح أحد أبناء الحوض الشرقي لقب “سفير السلام” في العالم

منح أحد أبناء الحوض الشرقي لقب “سفير السلام” في العالم

منح «اتحاد السلام العالمي»، الذي يوجد مقره في باريس، الوزير الموريتاني   الشيخ التراد ولد عبد المالك، مفوض حقوق الإنسان و العمل الإنساني، لقب «سفير السلام»؛ في العالم.
ويمنح «اتحاد السلام العالمي» هذا الوسام الشرفي  “لصانعي السلام، الذين ساهموا في المصالحة و تغلبوا علي الحواجز وشيدوا السلام علي أساس المبادئ الأخلاقية الشاملة المشتركة.
إن تعيين مواطننا ضمن كوكبة صانعي السلام في العالم، يأتي ثمرة لتكرَيس الشيخ التراد مساره المهني كله لترقية حقوق الإنسان في موريتانيا واعتماد بلادنا كل الاتفاقيات وجميع المعاهدات، التي تجعل اليوم  موريتانيا، في طليعة الدول التي وصلت إلي المواصفات والمعايير الدولية في مجال احترام حقوق الإنسان.
وسيتسلم السيد ولد عبد المالك التكريم رسميا في الأسابيع القريبة المقبلة في العاصمة الفرنسية باريس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *