الرئيسية / الأخبار / السياسي الشاب والمرجعية الروحية الشيخ إسلم ولد الشيخ محمد المختار يعلن موقفه من التجاذبات السياسية الأخيرة

السياسي الشاب والمرجعية الروحية الشيخ إسلم ولد الشيخ محمد المختار يعلن موقفه من التجاذبات السياسية الأخيرة

توصلت وكالة صوت الشرق لبيان من السياسي الشاب والمرجعية الروحية الشيخ إسلم ولد الشيخ محمد المختار يعلن من خلاله موقفه من التجاذبات السياسية الأخيرة حول مرجعية الحزب ويعتبر البيان الأول من مقاطعة النعمة وولاية الحوض الشرقي عامة كما جاءت مبادرته الداعة لرئيس الجمهورية متصدرة للمبادرات في الولاية .

نص البيان

بِسْمِ اللَّه الرَّحْمَن الرَّحِيم
وصلى الله على نبينا محمد

وبعد : إن المرحلة التي تمر بها البلاد من تطور إيجابي للمنظومة الديمقراطية, وفي ظل المشهد السياسي الحالي, ونظرا للمرحلة الحساسة والحاسمة التي تمر بها البلاد, ومواكبة للمستجدات وحرصا على مايخدم المصلحة العليا للبلد فإنني أنا الشيخ إسلم ولد الشيخ محمد المختار بعد ما حصل لدي من يقين على صدق وعود فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني , ومن موقعي كمندوب لدى المؤتمر الوطني العام لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية وباسم المحيط الذي أمثله أأكد على مايلي:

1- أن المرجعية الوحيدة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية تستمد من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزوني وبرنامجه السياسي “تعهداتي” الذي نال تقة الشعب الموريتاني .

2- دعوة كافة هيئات حزب الاتحاد من أجل الجمهورية و مناضلي ومناضلات الحزب إلى اعتماد التشاور كمبدأ لترسيخ الديمقراطية .

3- دعوة كافة الشعب الموريتاني إلى نبذ الخلاف ورص الصفوف, لأن البلد بحاجة إلى تضافر جهود كل المواطنين من أجل موريتانيا قوية ومزدهرة .

شاهد أيضاً

صوت الشرق تنشر تفاصيل اجتماع غزواني وعزيز

أجرى الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني مباحثات مطولة مع الرئيس السابق للبلاد محمد ولد عبد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *