كـــــوبني : عندما تقول الحاضنة الإجتماعية كلمتها


DSC01796أفاد مراسل صوت الشرق من مدينـــة كوبني  أن سكان المقاطعــــة خصصوا استقبالا  شعبيـــا حــارا يوم أمس الاثنين احتفاء بقدوم الدبلوماسي الأسبق و وزير الخارجية السابق السيد حمادي ولد اميــــمو.

و يقول المراســل أن سكان مقاطعة كوبني قدموا من كافة  جــهات المقاطعة  مستغليـــن عشرات السيارات ، و الجمـــــــال و الخيول و الدراجـــــات ألنارية حيث اصطفوا علي جنبات الطريق الرئيسية المؤدية إلي المدينــة. وأن  المسيــرة  انطلقت من مسافة عشر كيلومترات حتي منـــزل ولد ميمو وسط المدينــة.

و يعدّ  ولد اميــــمو  أحد  أبرز الشخصيات المؤثرة في المقاطعة من المنحنيين السيــاسي و الاجتماعي حيث استطاع نسج علاقات واسعة و تشكيل حلف سياسي منيع ضم عدة مجموعات قبلية ، حتي أصبح الرجل يحسب له حساب سياسي  من الوزن الثقيل.

ولقد فاز السيد حمادي في الاستحقاقات البرلمانية الأخيرة ، و بذلك أصبح نـــــائبا عن مقاطعة كوبني، و هو المنصب الذي ظل يشغل  قبل أن يعين وزيرا للخارجية و التعاون في حكومة  ولد حــدّمين.

و لما شغل ولد ميمو  منصب الوزير تولت خليفته النائب آمنــــة بنت اعلي المنصب البرلماني. إلا أن ولد ميمو و لأسباب لم تكشف بعد سرعان ما أقيل من ألخارجية. إقالة من تغيرّ موقفـــه من حلفائه السياسيين و لم تزحزح التزاما  أخذه علي نفسه حينما رفض الجلوس تحت قبة البرلمان مكان   البرلمانية الحالية عن مقاطعة كوبني الأستاذة آمنـــة بنت اعلي.

و بهذا الاستقبال الحاشــد و المنقطع النــظير تكون الحاضنة الاجتماعية في مقاطعة كوبني قد قالت كلمة الفصل و قطعت ألســــن الطاعنين و المشككـــين في شعبيـــة  ولد اميمـــو .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *