الحوض الشرقي / ضحايا الأمطار يقللون من شأن تدخل مفوضية الأمن الغذائي المتأخر والخجول

مر أسبوع على متضرري ومشردي الحوض الشرقي تحت رحمة أشعة الشمس الحارة بعد أن فقدو مساكنهم  وهم ينتظرون تدخلا سخيا من مفوض الأمن الغذائي الذي جاء متأخرا رغم الحاجة الماسة لوصوله ولتدخله.

المفوض لم يولي إهتماما لمتضرري النعمة عاصمة الولاية بل تجاهلهم وانشغل بالزيارات الميدانية متجاهلا الاضرار التي قدمت له بالأرقام من طرف السلطات المحلية .

زيارة مفوض الأمن الغذائي للحوض الشرقي لم يتبين للمتضررين الفائدة منها إن لم يأتي بجديد.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *