النعمة / الحكومة بالتعاون مع اليونسيف توفر خياما لصالح تلاميذ مدرسة أيدقهار

استجابة لنداء الحكومة عبر المدير الجهوي للتهذيب في الحوض الشرقي السيد الساس جوب تبرعت منظمة اليونسيف عبر مسؤول ممثل حماية الطفولة السيد الشيخ وان بخيمتين بمواصفات عصرية لصالح تلاميذ القرية وذلك بعد سقوط جميع أقسام المدرسة جراء العاصفة القوية الأخيرة  التي ضربت القرية وضواحيها حيث خلفت خسائر مادية معتبرة .

بهذه المناسبة وبالتزامن مع إجراء مسابقة دخول السنة الأولى لشهادة ختم الدروس الابتدائية أدى المدير الجهوي للتهذيب صباح أمس رفقة طاقم من اليونسيف زيارة للقرية للاطلاع على سير الامتحانات تحت الخيام  والتي جرت في ظروف مناسبة وشفافة .

بالمناسبة شكر المدير الحهوي خلال مداخلته شركاءه في اليونسيف وخاصة قسم حماية الطفولة على الهدية الكريمة التي ساهمت بها في التخفيف من الخسائر التي لحقت بالمدرسة التي تأسست 1954م وخرجت أجيالا انحال العديد منهم الى التقاعد.

المدير الجهوي للتهذيب ختم كلمته بضرورة الأسراع في بناء مدرسة القرية قبل استئناف الدراسية في 16عشر من الشهر القادم.

هذا واكد ممثل حماية الطفولة في اليونسيف السيد الشيخ وان أنهم ساهموا بخيمتين هيية للقرية ومساهمة في التخفيف من أثار الامطار كما جاءت استجابة لنداء وجهته السلطات للمنظمات الدولية.

هذا ونظم سكان القرية استقبالا حاشدا على شرف الضيوف حيث ثمنوا التدخل السخي للسلطات مطالبين ببناء مدرسة القرية المهدومة في اسرع وقت كما طالبوا بافتتاح اعدادية للقرية ٠٠.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *