متسولة تقود شبكة للدعارة في انواكشوط

بامدىكشفت مصادر خاصة لحرية ميديا ، ان متسولة تمارس مهنة الدعارة هي وبعض زميلاتها تجاوز عمرها 50 سنة وتتواجد دوما عند ملتقيات طرق مختلفة من شوارع تفرغ زينه وعند بعض مقار المنظمات الخيرية لكن يقول المصدر مركز تواجدها  الرئيسي قرب كرفور BMD ، وأفادت المصادر انها عندما تصطاد احد زبنئها تتجه به الى منزلها في توجين وبعد انتهاء المهمة يعود بها الى مكان عملها ، ويطبع عمل السيدة المدكور نوعا من السرية التامة ، حيث تتمظهر بمظهر المتدينة التي تنظر ولاترد السلام الا لمحارمها لكن الخافي أعظم ، حرية ميديا حفاظا على دقة المعلومات التي تصلها حاولت التقاط صورة من المتسولة المثيرة للجدل من احدى كرفورات تفرغ زينة لكنها لم توفق في التقاطها ، السيدة لها قصة اخرى مع أغنية سجلتها لاحدى المنظمات الحقوقية في البلد. ستنعرض لها بالتفصيل انشاء الله

حرية ميديا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *