رئيس غينيا بيساو في زيارة «صداقة» إلى موريتانيا

يبدأ رئيس غينيا بيساو عمر سيساكو إمبالو، يوم السبت المقبل، زيارة «صداقة» إلى موريتانيا.

وتأتي هذه الزيارة بعد أن حضر الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال في غينيا بيساو نهاية سبتمبر الماضي.

وكان ولد الغزواني محل احتفاء من الرئيس البيساو غيني، كما أشرف الرجلان على توقيع اتفاقية للتعاون بين البلدين في المجالين التجاري والصناعي.

وانتخب عمر سيسوكو إمبالو رئيسا لغينيا بيساو يناير من العام الجاري، وهو الذي سبق أن عمل في المؤسسة العسكرية لبلاده، قبل أن يبدأ مساراً سياسياً تقلد خلاله العديد من المناصب.

ويسعى إمبالو إلى قيادة إصلاحات جوهرية في بلاده، والخروج من حالة التخبط التي تعيشها منذ عدة عقود، ما جعلها واحدة من أفقر بلدان العالم.

وتوجد في غينيا بيساو جالية موريتانية، تنشط في مجال التجارة والزراعة الموسمية، ويرتبط البلدان بعلاقات متينة منذ عدة عقود.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *