بحضور الوالى: وجهاء آوكار داعمون للرئيس وطامحون للإنصاف (صور)

أعلن عدد من رموز منطقة أوكار دعمهم لرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزوانى، والانخراط فى الجهود الرامية إلى إطلاق عجلة التنمية بالمناطق الشرقية، مؤكدين ارتياحهم الكبير لما لمسوه من اهتمام بالمنطقة من قبل الرئيس ومعاونيه خلال الفترة الأخيرة.

وقال قادة التجمع الجديد فى مهرجان حاشد بمقاطعة تمبدغه ليلة الثلاثاء ٢٩ مارس ٢٠٢١ إن كل رموز المنطقة ومنتخبيها وأطرها قرروا وضع حد لكل أوجه الخلاف ومظاهر التفرقة، والتوجه نحو عمل مشترك يخدم الساكنة ويحقق أهداف التنمية المرسومة للمنطقة من قبل السلطة، والبحث لمشاكلها عن حلول مستديمة.

عمدة أطول سيدي محمد ولد وياس وصف اللحظة بالتاريخية ، معربا عن تقديره للسلطات الإدارية والأمنية التى وفرت أجواء ملائمة من السكينة والاستقرار،  ساهمت إلى حد كبير فى إنجاح مشروع الأطر والمنتخبين الرامي تأسيس تحالف مشترك ، يعني بأوجه التنمية ويناقش مجمل الإشكاليات المطروحة بكل شفافية وتجرد، بغية الوصول إلى الحلول الناجعة.
وقال ولد وياس إن أجواء السكينة والمصالحة التى تمر بها البلاد منذ انتخاب الرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى ، ألقت بظلالها على كل أنحاء البلد، وشجعت مجمل الأطراف إلى العدول عن نهج الصراع والصدام والتوجه نحو التفاهم والحوار والعمل المشترك.

الوجيه حمود ولد الشيباني رحب بحضور بالحضور معلنا عن بداية مرحلة جديدة من العمل المشترك بمنطقة أوكار، ومجمل المجالس المحلية المعنية بالتحالف الجديد (من أنبيكت لحواش شرقا إلى تميزين غربا).

وأكد حمود ولد الشيباني دعم كل الأطراف المحلية للرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى، والتشبث بمشروعه الذى قدمه للشعب، ونال ثقة الغالبية خلال الانتخابات الأخيرة.

المتحدث باسم الأطر العمدة المساعد لبلدية تمبدغه محمد ولد دحمان أعرب عن تقديره وارتيايحه لإعلان التحالف الجديد، شاكرا رموز المنطقة الذين اختاروا مشاركة رموز أوكار ميلاد تجمعهم الجديد ( نائب باسكنو (شرقا) محمد محمود ولد حننا  ونائب تامشكط (غربا) عبد الرحمن ولد الصبار وعمدة ولاته) قائلا إن رموز الشريط الرابط بين أنبيكت لحواش شرقا وتيمزين غربا قرروا الانخراط فى تجمع مشترك، عنوانه توحيد الجهود والبحث عن سبل تنمية المنطقة، ويتطلعون إلى حضور أكبر فى المشهد فى ظل حكم الرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى.

وقال ولد دحمان ” تجمعنا ليس موجها ضد أحد، إنه رسالة حب وسلام وتقدير لكل الأطراف، نحن مجموعة عاشت ردحا من الزمن فى فضاء مشترك، ولديها احساس بأن الوقت يتطلب التعالى على الخلافات الداخلية والعمل من أجل ما ينفع الناس ويمكث فى الأرض”.

وقال ولد دحمان بأن التجمع هو قوة مدنية مشتركة داعمة للرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى ومتشبثة بخياراته، ومرتاحة لما يقرره من قرارات لصالح تنمية المنطقة وتعزيز حضورها وفرض الطمأنينة فى كل ربوع الوطن”.

وقد ضم التحالف الجديد كلا من :

(*) عمدة أطويل سيدي محمد ولد وياس
(*) عمدة أنولل شيخاته ولد بلان
(*) عمدة أم الحياظ السابق الفتح ولد عبد الرحمن
(*) العمدة السابق لتميزين سعدنا ولد المامى
(*) العمدة المساعد لبلدية تمبدغه محمد ولد دحمان
(*) العمدة المساعد لبلدية أم الحياظ سيداتي ولد مصلح
(*) العمدة المساعد لبلدية أن الحياظ البكاي ولد خطره

كما ضم كلا من :

(*) نائب رئيس جهة الحوض الغربى مت بنت محمدو ولد باب
(*) نائب ولاته سيدي ولد جاجوه
(*) شيخ تمبدغه السابق الآن ولد حيبلله
(*) الوجيه حمود ولد الشيباني
(*) الشيخ محمد يحظيه ولد التار
(*) أبرز رموز منطقة أدباي لمرابط ولد بوبو

وثلاثة من رؤساء فروع الحزب الحاكم بمنطقة أوكار وهم :

(*) رئيس فرع أطويل  مين ولد الشنفري
(*) رئيس فرع أنولل يحفظ ولد أمحمد
(*) رئيس فرع أم الحياظ بادي ولد أحمد داه

ومن الأطر ضم التحالف الجديد كلا من :
(*) المكلف بمهمة فى الوزارة الأولي اسلمو ولد امينوه
(*) المدير السابق للمعهد العالى محمد ولد سيد أحمد فال( بوياتي)
(*) بوي أحمد ولد دمانه
(*) شيخنا ولد أبريه
(*) أحمد ولد باب
(*) محمد ولد المامي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *