من محطات الأمين العام الجديد لمجلس الوحدة العربية

محمدي احمد الني الامين العام الجديد لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية
محمدي احمد الني الامين العام الجديد لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية

إهتز الحوض الشرقي وموريتانيا عامة فرحا بانتخاب أحد أكبر شخصياته الإقتصادية الخبير محمدي أحمد الني أمينا عاما لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية لمأمورية من خمس سنوات، وذلك خلال اجتماع عقدته الدول الأعضاء في المجلس في العاصمة المصرية القاهرة.

وانتخب ولد أحمد الني على رأس الأمانة العامة للمجلس بعد أن سحبت الأردن مرشحها للمنصب، وأعلنت دعم المرشح الموريتاني، وذلك خلال الدورة الاستثنائية الثانية عشر للمجلس.

هذا و شغل ولد أحمد الني عدة مناصب هامة وطنية ودولية منها اختياره خبيرا اقتصاديا في مسابقة مفتوحة لذوي الاختصاص بالمؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات التي تتخذ من دولة الكويت الشقيقة مقرا دائما لها. كما عمل وبشكل متدرج في مختلف ادارات وديوان وزارة الاقتصاد لفترة طويلة مكنته من الحصول علي تجربة ثرية متراكمة  و ياتي اختياره اليوم أمينا عاما للمجلس كثاني وظيفة دولة سامية بعد عمله في المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات في الكويت.

الخبير الإقتصادي ولد أحمد الني نشر له العديد من الدراسات المتميزة في العديد من المعاهد والمراكز الدولية المتخصصة في مجالات الاقتصاد القياسي والاقتصاد الكلي والاستثمار والضمان والتجارة والقطاع الخاص وطرق التصنيف الايتماني والمواءمة المالية للمؤسسات والشركات ومحاربة غسيل الأموال…..
ويعد من أكبر المتخصصين فى النمذجة الاقتصادية وله تجربة ثرية مع العديد من المعاهد والجهات الرسمية الاقليمية والعربية في مجال وضع النماذج وتحليل المتغيرات الاقتصادية المستقلة والتابعة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *