قتلى وجرحى في تحطم مروحيتين تابعتين لسلاح الجو الليبي

تحطمت مروحيتان تابعتان للجيش العربي الليبي، إثر تصادمهما، ونتج عن الحادث مقتل طاقم إحدى المروحيتين أثناء مشاركتهما في مهمة عسكرية، وفقا لما تم الإعلان عنه.

جاء ذلك في بيان نشرته صفحة العميد ميلاد الزوي، المتحدث باسم القوات الخاصة الليبية، على “فيسبوك”، اليوم الأحد.

وقال الزوي، على صفحته، غير الموثقة، إن سقوط المروحيتين نتج عن تصادمهما.

وتابع: “أدى سقوط الطائرتين العموديتين إلى مقتل عميد طيار بوزيد لبرعصى، وعريف فنى ميلاد الأصيبعى، بينما تمكن طاقم المروحية الأخرى من النجاة”.

ولفت الزوي إلى أن المروحية الأولى تنتمي إلى قاعدة بنينا الجوية، مشيرا إلى أن التصادم وقع أثناء تنفيذهما مهمة عسكرية.

ورغم التقدم التقني الخاص بوسائل الملاحة الجوية المتطورة الخاصة بتوفير أعلى قدر من الأمان للطائرات الحربية، إلا أن عمليات تحطم الطائرات سواء بالتصادم أو في حوادث فردية، أصبح متكررا.

وبينما يكون السبب أخطاء بشرية في بعض الأحيان، يكون السبب في أحيان أخرى هو وجود مشاكل فنية تتعلق بالطائرة.

اترك تعليقاً