مسؤول سوداني: القبض على متورطين في الانقلاب والتحقيق معهم

 

أعلن عضو مجلس السيادة السوداني محمد الفكي سليمان، الثلاثاء، القبض على متورطين في المحاولة الانقلابية وبدء تحقيقات معهم.

وقال الفكي، في تصريح : “الأوضاع حاليا تحت السيطرة؛ حيث تم القبض على بعض المتورطين في المحاولة الانقلابية وإخضاعهم للتحقيق لمعرفة تفاصيل المخطط ومدبريه والقائمين عليه”.

وأضاف أن “الجيش يتفاوض حاليا مع وحدات عسكرية بسلاح المدرعات بمنطقة الشجرة جنوبي الخرطوم شاركت في الانقلاب للاستسلام دون مقاومة تفاديا لضربهم”.

ولفت إلى أن “الجيش سيصدر بيانا توضيحيا بعد قليل لشرح كافة تفاصيل المحاولة الانقلابية”.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن التلفزيون السوداني الرسمي عن محاولة انقلابية، داعيا الشعب إلى “التصدي لها”.

فيما أدان حزب “الأمة القومي”، أكبر أحزاب الائتلاف الحاكم، المحاولة الانقلابية، واعتبرها “استمرارا لمحاولات بائسة لإجهاض ثورة ديسمبر (كانون الأول 2018) من قبل ضباط جيش يناصرون النظام السابق”.

وعزلت قيادة الجيش، في 11 أبريل/ نيسان 2019، عمر البشير من الرئاسة (1989 ـ 2019)؛ تحت وطأة احتجاجات شعبية بدأت أواخر 2018، تنديدا بتردي الأوضاع الاقتصادية.

ومنذ 21 أغسطس/ آب 2019، يعيش السودان فترة انتقالية تستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية والحركات المسلحة الموقعة على اتفاق السلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *