والي الحوض الشرقي يترأس إجتماعا لوضع خطة شاملة لمحاربة الموجة الحالية من كوفيد 19 المتحور

شهدت ظهر اليوم قاعة الإجتماعات بمبنى ولاية الحوض الشرقي إجتماعا صحيا برآسة والي الولاية السيد الشيخ ولد عبد الله ولد إواه رفقة السيد محمد محمود ولد خطري مكلف بمهمة في وزارة الصحة مع المسؤولين الجهويين لقطاع الصحة، وتم تباحث الخطط الجهوية لمواجهة الموجة الحالية من الوباء، والتي تتميز بظهور متحور أوميكرون سريع الانتشار.
وتطرقت الاجتماع للوضعية الحالية في الولاية من حيث مؤشرات الحالة الوبائية والقدرات الجهوية في مجال التكفل والكشف والرقابة والتحسيس والتلقيح، ورصد النواقص والتحديات التي تواجه العمل، والسعي لحلها مع الإدارة المركزية.
هذا وقدم المدير الجهوي للعمل الصحي د. محمد ولد أحمد عرضا مفصلا عن الحالة العامة للوباء في الولاية مع أبرز التحديات التي تواجه عمل السلطات الصحية والنواقص التي قد تكون عائقا لعملها.

والي الحوض الشرقي بدوره طالب بضرورية اللامركزية عمل وزارة الصحة في مجال محاربة الوباء وإحصائياته والإستجابة للمطالب في توفير جميع المزلتزمات الضرورية لذلك.

المكلف بمهمة في وزارة الصحة طمأن الجميع على توفير كل المستلزمات الضرورية لإنجاح الحملة التحسيسية ضد الجائحة وتملك القدر الكافي من اللقاح كما تستعد لتوفير مصنع للأكسجين في مستشفى النعمة هو الأكبر على المستوى الوطني .

حضر الإجتماع حاكم مقاطعة النعمة وعمدة بلديتها ورئيس الجهة و المدير العام لمركز الإستطباب والسلطات الأمنية وأعضاء اللجنة الجهوية المكلفة بالجائحة والسلطات الأمنية والعسكرية في الولاية.

اترك تعليقاً