القيض على قتلة عالي ولد محمد موري من طرف الشرطة (بيان)

فجر أمس الخميس 20 يناير الجاري تعرض المواطن “عالي ولد محمد موري” في منزله بمقاطعة دار النعيم لعدة طعنات بالسكين على يدي لص اقتحم عليه منزله نفس اليوم.
بعد تلقي الشرطة بلاغا من زوجة الضحية بدخول الاخير عراكا مع اللص تحركت وحدة أمنية نحو المنزل لنجدة المعني.
ورغم وصول الوحدة بسرعة كبيرة إلى عين المكان إلا ان اللص المعتدي تمكن من الفرار قبيل ذلك بقليل.
تم نقل الضحية إلى المستشفى حيث لفظ أنفاسه الأخيرة في الطريق.
وعلى الفور تشكلت وحدة بحث وتحري خاصة من الشرطة لملاحقة المجرم ومن يفترض ان يكون قد شاركه الجريمة.
وبعد البحث وتجميع خيوط القضية اتضح أنها عصابة مكونة من اربعة اشخاص يقودهم منفذ الجريمة عينه.
وفي مساء نفس اليوم تمكنت الشرطة من توقيف المنفذ وزميل له في مكان واحد، ثم واصلت البحث لتتمكن من توقيف العنصر الثالث صباح اليوم التالي، فيما يجري تعقب العنصر الرابع بعد التعرف على هويته.
وقد باشرت الشرطة البحث الابتدائي مع الموقوفين الثلاثة إلى حين توقيف الرابع وإحالة الجميع إلى العدالة بإذن الله.

اترك تعليقاً