بيان مشترك لحركات المعارضة التشادية حول مؤتمر الدوحة

• نحن الموقعون أدناه ، ثمثل حركات المعارضة الغير مدعوة للمشاركة في حـوار الدوحة إذ نعلن للرأي العام التشادي والإقليمي والدولي ، أنه سبق وان أجتمعنا بوفد لجنة الحوار السياسي برئاسة السيد / أحمد إسحاق ديار .

وأنه خلال مداولات ونقاشات جـرت بـيـن ممثلين من الحركات والوفد المعني ، فقـد تـم الإتفاق على تأكيـد المشاركة في حوار الدوحة .

وكما ان تلك اللجنة ، قد تواصلت أيضاً مع بعض الحركات الموقعة على هذا البيان المشترك ، ولكننا جميعاً لم نتلق أية دعوات للمشاركة فـي حـوار الدوحة – بـل العكس ، فإن اللجنة قامـت بـدعوة حركات معارضة سابقة وموالية جاءت للمشاركة في الحوار من داخل البلاد ، وبينمـا تـم إقصاؤنا وحرماننا من المشاركة دون أسباب سياسية موضوعية .

وإزاء هذا التصرف الغير المسؤول مـن قبـل تـلـك اللجنـة ، فإننا نستنكر ذلك التصرف اللامسؤول من قبل المسؤولين في اللجنة . .

وعليه ، فإننا نحن الموقعون أدناه نطالب بالأتي :

1. دعـوة جميع حركاتنا للمشاركة في مؤتمر الحوار أسوة بإخوتنا في الحركات الأخرى ، وباعتبارنا قوى سياسية تواصلت معها لجنة الحوار السياسي في البلاد .

2. وبهذا الشأن ، نقدم كامل دعمنا السياسي لموقـف إخوتنـا فـي الحركات والذين يفاوضون المجلس العسكري الإنتقالي في الدوحة ، وكما نأمل أن يفضي هذا الحوار إلى تحقيق أحلام الشعب التشادي في تحقيق السلام والإستقرار في البلاد .

3. وبهذا الصدد ، إذ نثمن دور قطر في إستضافة الحوار السياسي بين الفرقاء التشاديين والمساهمة الكريمة في تحقيق الوفاق الوطني بين أبناء تشاد .

4. وبهذه المناسبة ، ندعو رئيس المجلس العسكري الإنتقالي الفريق أول / محمـد إدريس دبي إتنو ، والذي تعهد أمام الشعب التشادي بالتواصل مع جميع قوى المعارضة في الداخل والخارج الإلتزام بالمسؤولية الوطنية تجاه قضايا الوفاق والسلام بين كافة أبناء الوطن بدون إستثناء أو إقصاء سياسي لأحد

اترك تعليقاً